عناصر السلامة المرورية

أولاً: المركبة

أ.   وسائل السلامة في المركبة هي:

1.         الإطارات: يتم تفقد الإطارات باستمرار للتأكد من مناسبتها للمركبة من حيث المقاس والنوعية والتحمل ومعدل السرعة وسنة الإنتاج وأماكن التخزين.

2.       المصابيح: التأكد من سلامة المصابيح من حيث الوضوح واللون ومستوى الإضاءة والإشارات الضوئية في المركبة الدالة على الانعطاف أو التنبيه.

3.      المرايا العاكسة لكشف الطريق: التأكد من ضبط المرايا بشكل سليم مما يسهل عملية الرؤية وخاصةً في المنطقة العمياء.

4.        المسّاحات: التأكد من سلامتها وتغييرها عند الحاجة لضمان وضوح الرؤية.

5.       المكابح وفرامل الوقوف: التأكد من سلامتها بفحصها بشكل دوري.

6.        أقفال الأبواب: التأكد من سلامتها للحفاظ على سلامة الركاب.

7.       إشارات الإنذار الصوتية والضوئية (التابلوه) كالتحقق من مؤشر الوقود والزيت والحرارة وعدّاد السرعة والبطارية الكهربائية.

8.       حزام الأمان: التأكد من سلامة جميع أحزمة الأمان وذلك بالتأكد من محكومية إغلاقها.

9.       مساند الرأس: التأكد من مناسبتها لطول الراكب وتعديلها عند الحاجة حيث تكون مساندة لرأس الراكب.

10.       مقاعد الأطفال: الحرص على وجود مقاعد خاصة بالأطفال إلى عمر 11 سنة (مع الأخذ بعين الاعتبار اختلاف أنواعها حسب الأعمار)

11.       الوسادة الهوائية: التحقق من عمل الوسادة الهوائية عن طريق الجهات المختصة بذلك والاطلاع على إرشادات الاستخدام.

 

ب- وسائل السلامة التي يجب توفرها في المركبة:

1.         العجل الاحتياطي وأدوات الفك والتركيب.

2.       طفاية الحريق.

3.      حقيبة الإسعافات الأولية.

4.        أنظمة إغلاق الأبواب في حالة الانقلاب.

5.       فرش مقاوم للحريق.

6.        مثلث عاكس.

 

 

ونظراً لأهمية الصيانة للمركبة، أنشئ الفحص الدوري للسيارات كإجراء وقائي يكفل صيانة المركبة ويمنع وقوع الحوادث المرورية ويهدف إلى ما يلي:

1.    تحسين مستوى صيانة المركبة.

2.    التقليل من حجم الحوادث المرورية.

3.    إطالة عمر المركبة الافتراضي.

4.     المحافظة على سلامة البيئة العامة.

5.     المحافظة على أمن وسلامة مستخدمي الطريق من سائق وركاب ومشاة.

6.    كشف الأعطال مبدئياً للسائقين قبل استفحالها.

 

 

ثانياً: الطريق

أنشأت حكومتنا الرشيدة شبكات طرق عالية المستوى والجودة في شتى أطراف البلاد للتأكد من توفر وسائل السلامة للطريق كما قامت بعمل الآتي:

1.  التصميم والتخطيط الهندسي للطريق.

2.  إضاءة الطريق.

3.  صلاحية الطريق ومدى السلامة المرورية عليه كإزالة العوائق الطبيعية مثل الأتربة والرمال المتحركة.

4.  أدوات تنظيم المرور، كالإشارات الضوئية على الطريق واللوحات الإرشادية والتحذيرية والإعلامية.

5. تم إقامة محطات وزن حمولة الشاحنات منتشرة بين مدن ومحافظات المملكة.

 

ثالثاً: السائق (العنصر البشري)

بما أن السائق هو العنصر الفعَّال والمُحرك للعملية المرورية فلا بد من توفر عدة صفات في السائق الجيد ومنها:

1.  العقل.

2.  سلامة الحواس.

3.  معرفة أنظمة وتعليمات المرور والتقيد بها.

4.  التركيز أثناء القيادة.

5. الإحساس بالمسؤولية.

6. الإلمام بميكانيكة المركبة وصيانتها بشكل مستمر.

 

 

واجبات السائق:

قبل تشغيل المركبة:

1.         الدوران حول المركبة للتأكد من مستوى الإطارات وحال الطريق.

2.       التأكد من إغلاق الأبواب بإحكام.

3.      التأكد من ضبط وضع المقعد وعجلة القيادة.

4.        التأكد من ربط حزام الأمان لجميع الركاب.

5.       التأكد من وضع المرايا العاكسة.

6.        ملاحظة مؤشرات الوقود والحرارة.

بعد تشغيل المركبة:

البدء بالتحرك وفق قيادة آمنة ووفقاً لتعليمات وأنظمة المرور المحددة لقواعد السير، وإتباع خطوات الوقوف عند الرغبة أو الحاجة للوقوف.

 

 

جميع الحقوق محفوظة لمدرسة شرق لتعليم قيادة المركبات